الرئيسية / صحة و طب / أكياس الكبد مرض نادر وأسبابه الوراثة وعلاجه المسكنات

أكياس الكبد مرض نادر وأسبابه الوراثة وعلاجه المسكنات


الكبد متعدد الكيسات  أو مرض أكياس الكبد، من الأمراض النادرة التي يصاب بها بعض الأشخاص، وهو عبارة عن تواجد بعض الأكياس المملوءة بالأكياس على الكبد، وفي حالة تجاهل التعامل أو علاج هذا الأمر فأنت تعرض حياتك للخطر لأن الإهمال قد يتسبب في استئصال جزء من الكبد.


أوضح التقرير المنشور عبر موقع ” clevelandclinic“، أن الأشخاص المصابون بأكياس الكبد لا يعانون بأي أعراض، ويستطيعون ممارسة الحياة بشكل طبيعي،  ونجد أن البعض يعاني من الشعور بعدم الراحة أو عدم القدرة على ممارسة الحياة بشكل طبيعي.


وهناك العديد من الأسباب المؤدية للإصابة بأكياس الكبد، ولكن السبب الرئيسي أو الأساسي هو الوراثة، فلها دور كبير في الإصابة ويجب التعرف على التاريخ المرضي لهذا المرض في العائلة.



كما أن النساء هن الأكثر عرضة للإصابة بهذا المرض، وأيضا الأشخاص الذين يعانون من مشاكل في الكلي هم الأكثر عرضة بهذا الأمر، ولذا يجب المتابعة المستمر تجنبا للتعرض لأي مضاعفات صحية تخص هذا المرض.


ونجد أن الشخص المصاب بهذا المرض لا يستطيع اكتشافه إلا بعد الوصول لسن البلوغ، ويكون في هذا الوقت الأكياس أصبحت كبيرة الحجم بشكل كبير، فالحجم للأكياس يصل إلي 10 سم وفي بعض الأحيان يكون أكبر وهذا يجب الذهاب للطبيب للوصول للبرتوكول العلاجي للقضاء علي هذا الأمر.


ويتم تشخيص المرض بعد إجراء بعض الأشاعات كالرنين المغنطيسي والأمواج الفوق صوتية “السونار”، وبعد التأكد يحدد الطبيب العلاج حسب حجم الأكياس، فبعض الحالات يتماشي معها المسكنات والمضادات الحيوية، والبعض يتطلب إزالة هذه الأكياس بالجراحة، وقد يصل الأمل لاستصال جزء من الكبد.


 

اترك رد